فعاليات المركز

Pulpit Rock الدمام –
تنظم جامعة الدمام اللقاء الأول لخريجيها يوم الخميس 19 محرم 1438 هـ والذي سيعقد على فترات أولها سيكون في مكة المكرمة والمدينة وجده وذلك ضمن خطة أعدها مكتب الخريجين والتنمية المهنية في الجامعة لاستقطاب الخريجين الاوائل من الجامعة الذين تخرجوا من جامعة الملك فيصل بالدمام خلال فترة ما قبل انفصال الجامعة عنها.
من جانبه ذكر مدير جامعة الدمام الدكتور عبد الله بن محمد الربيش بأن الجامعة حريصة على الالتقاء بخريجيها والتواصل معهم في كافة مناطق المملكة وهذا ما يشعر خريج الجامعة بالانتماء لهذا الصرح العلمي واننا نفخر بخريجينا الذين اثبتوا جدارتهم وتقدمهم في ميادين تخصصاتهم وهذا اللقاء يعد بناءً وتعزيزاً للتفاعل من الخريجين القادرين على خدمة بعضهم وجامعتهم ومجتمعهم وتوطيد العلاقة بقصد تكثيف الجهود للتعاون المثمر والارتقاء بمنظومة الخريجين الى ما يجب أن تكون عليه في دورها الفاعل متمنين من الخريجين دوام التواصل مع جامعتهم التي تسعد بهم وبإسهاماتهم.
من جانبه قال وكيل الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الدكتور عبد الله بن حسين القاضي بان الجامعة ممثلة بمركز الخريجين والتنمية المهنية تعكف حالياً على جمع واستقصاء بيانات خريجيها الاوائل وكذلك الحاليين والتواصل معهم وجمع بياناتهم ضمن جدولة مدروسة وذلك لحصرها ثم العمل على ادراج هذه البيانات ضمن قوائم مركز الخريجين والتنمية المهنية في الجامعة والذي يتيح للجامعة التواصل المباشر مع الخريج بجهات اتصاله المدونة وذلك ليتعرف على الجامعة عن قرب وماذا سيقدم لها من مقترحات واستشارات تساهم في رفع المحتوى العلمي.
وأضاف الدكتور القاضي بأن هذا الملتقى هو الأول اطلقنا عليه وسم "تلاقي" ليكون باكورة الملتقيات التي تعقدها الجامعة وسينطلق يوم الخميس 19 محرم 1438 هـ في مكة المكرمة بحضور عدد من القيادات التي ستشرف اللقاء من مكة وهذا ما يدعم الملتقى ويكون لها اثره الكبير لدى الخريجين وسيتخلل اللقاء كلمة لوكيل الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع و كلمة للخريجين و عرض مرئي عن الجامعة ثم نقاش مفتوح، كما سيكون اللقاء الثاني في المدينة المنورة والثالث سيعقد في جده الأسبوع المقبل حيث سيكون عقد هذه اللقاءات تدريجيه لتغطي مواقع تواجد الخريجين في مناطق المملكة وذلك ضمن خطة واستراتيجية مدروسة للتواصل معهم، كما أن الجامعة خلال مكتب الخريجين والتنمية المهنية تعمل بشكل مستمر على تلقي بيانات الخريجين من خلال رابط على موقع الجامعة الإلكتروني يقوم فيه الخريج بتعبئة بياناته لسهولة التواصل معه في المستقبل وإدراجه ضمن قاعدة البيانات الخاصة بالجامعة متمنياً التوفيق للجميع.